شعار أبل

أبل تتحدى الحظر الأمريكي

أعلنت شركة Apple عن نيتها الاستئناف ضد الحظر الأمريكي الأخير على أحدث طرازات ساعاتها الذكية، مؤكدة أن القرار استند إلى انتهاكات مزعومة لبراءات الاختراع.

ويحظر الحظر، الذي دخل حيز التنفيذ الأسبوع الماضي، بيع Apple Watch Series 9 وApple Watch Ultra 2 في كل من تجار التجزئة الفعليين والمتاجر عبر الإنترنت.

وردًا على الحكم الذي أصدرته إدارة بايدن بعدم استخدام حق النقض ضد الحظر، أعربت شركة آبل عن عدم موافقتها وخططها لمحاربة القرار في المحكمة. ينفي عملاق التكنولوجيا بشدة أي مزاعم بانتهاك براءات الاختراع المتعلقة بنماذج ساعاته الذكية.

كانت ساعات أبل الذكية المحظورة منتظرة بشدة من قبل المستهلكين، وخاصة ساعة Apple Watch Ultra 2، التي تتميز بقدرات متقدمة لتتبع الحالة الصحية. ومع ذلك، وبسبب الحظر، لن يتمكن العملاء من شراء هذه الطرازات مباشرة من Apple.

ومن المتوقع أن يقدم الفريق القانوني لشركة Apple استئنافًا قريبًا، بهدف إلغاء الحظر وضمان توفر أحدث عروض الساعات الذكية في السوق الأمريكية. من المرجح أن تتمحور حجة الشركة حول دحض صحة مطالبات انتهاك براءات الاختراع وتسليط الضوء على التأثير الكبير للحظر على الخيارات المتاحة للعملاء.

في حين أن نتيجة الاستئناف لا تزال غير مؤكدة، فإن القضية تثير تساؤلات حول التأثير المحتمل للنزاعات على براءات الاختراع على توافر منتجات التكنولوجيا الاستهلاكية وإمكانية الوصول إليها. مما لا شك فيه أن المعركة القانونية المقبلة بين شركة أبل والسلطات الأمريكية ستحظى بمراقبة عن كثب من قبل خبراء الصناعة والمستهلكين على حد سواء.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.