رئيس مجلس الإدارة هدى عوض
المصريون ضحايا إعصار ليبيا.. فاجعة لا تُنسى

المصريون ضحايا إعصار ليبيا.. فاجعة لا تُنسى

في يوم الأحد الموافق 10 سبتمبر 2023، ضرب إعصار قوي مناطق شرق ليبيا، متسببًا في دمار واسع النطاق وخسائر بشرية فادحة.

ولقي العشرات من المصريين مصرعهم في الإعصار، حيث كانت غالبيتهم من الشباب العاملين في ليبيا.

وشكلت فاجعة وفاة المصريين ضحايا الإعصار أزمة وطنية كبيرة في مصر، حيث أعادت للأذهان معاناة المصريين في ليبيا، الذين يتعرضون لمخاطر عديدة، منها العنف والبطالة والاستغلال.

الضحايا المصريون

كان من بين الضحايا المصريين في الإعصار الشباب من قرية الشريف التابعة لمركز ببا بمحافظة بني سويف في صعيد مصر، حيث قضى العشرات من أبناء القرية جراء العاصفة دانيال في ليبيا، بينما لا يزال عشرات آخرون في عداد المفقودين.

كما لقي عدد من المصريين مصرعهم في إعصار ليبيا من مختلف المحافظات المصرية، منهم من كان يعمل في قطاع البناء والتشييد، ومن كان يعمل في مجال التجارة، ومن كان يعمل في مجال الخدمات.

الجهود المصرية لدعم الضحايا

قامت الحكومة المصرية بجهود كبيرة لدعم ضحايا الإعصار في ليبيا، حيث أرسلت طائرات عسكرية لنقل الجثامين إلى مصر، وقامت بتقديم المساعدات الإنسانية للأسر المتضررة.

كما أعرب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن تعازيه ومواساته لأسر الضحايا، وأعلن عن تخصيص مبالغ مالية لمساعدة أسرهم.

الدروس المستفادة

تؤكد هذه الفاجعة على أهمية الاستعداد لمواجهة الكوارث الطبيعية، واتخاذ الإجراءات اللازمة لتقليل الأضرار الناجمة عنها.

ومن بين هذه الإجراءات:

  • نشر التوعية بين السكان حول مخاطر الكوارث الطبيعية.
  • تطوير أنظمة الإنذار المبكر.
  • تعزيز البنية التحتية في المناطق المعرضة للخطر.

وتعد ليبيا من الدول التي تتعرض لمخاطر الكوارث الطبيعية بشكل متكرر، لذلك من المهم أن تتخذ الحكومة الليبية الإجراءات اللازمة لحماية مواطنيها من هذه الأخطار.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.